17.9.10

Lebanese Roads طريقهن ع طريقتهن....ايه طرقونا

السبت الماضي كنا نكزدر في شوارع باريس بالسيارة. وإذ بنا نرى الإشارة تنتقل من الأخضر إلى البرتقالي. فتوقفنا وانتظرنا عند الإشارة، وكذلك فعلت كل السيارات ورانا. Rien de magique. فتخيلت للحظة ما كان يمكن أن يحصل لو حصل ذلك في بيروت، وكان ورانا  :

- كميون مرسيدس أصفر : إيه كان ما شاف الإشارة، ولا الرصيف ولا السيارة ، وعربش علينا وكمل بلا ما يلاحظ شو صار .

- سيارة جيب 4x4: كانت المدام الحضارية وقفت وكملت الحديث على البلاك بري، بردت ظفرين وضربت ضربة بلاش هي وناطرة.

- دودج شارجر للدرك: كان الشاويش دَوبل، وجأرك من وراء "الراي بن" مفكِراً "ولك شو هل الزبالة إنت... وله المنطقة كلاع حسابنا نحنا ".

 .سيارة بي أم دبليو سودا، أزاز فوميه، بودي زعران : كان شفطها حدنا وعمل بتوين بيننا وبين الإشارة -

- عوني: كان زمر وحدة TARA TA TA TA لأنو الإشارة مضوية اورانج .

- شوفير تكسي: كان لعن الله اللي خلقك، وفقعك وحدة "يلا ياااا بيجو! قرب!"... وطلع نصو من الشباك تيشرمطلك، بايدو سندويش طاووق بطاطا وتوم... توم اكسترا.

1 comment:

We allow comments without moderation on our blog, just because we respect your right to answer back and give your opinion, but in return we expect that you comment responsibly and respectfully.