19.6.11

سرفيس إنسى الهموم

مبارحة جيت باص من الدورة على أنطلياس،
علّ قلبي فَقِلت إنّو من أنطلياس على البيت رح إطلع "سرفيس".

مشيت على ساحة أنطلياس وإذ بيقرّب صوبي عمّ:
"تفضّل وين طالع؟"
"على مزرعة يشوع بس بدّك تمشي هلّق لأنّو تأخّرت"
"كـ عيني بعد بدّي راكب واحد غيرك..."
"يلّا روح مشي، حسبني راكبين"
"أكيد إنت؟"
"ولك إيه يلّا، روح لنمشي."


الشوفور عمرو شي ٧٧ وحدّو في "مدام" عمرها شي ٨٨.
شي إنّو قلّعنا تقليعة "ناسيّة" بإمتياز،
(من "ناسا" -الوكالة الوطنيّة للأيرونوطيك والفضائيّات- *ترجمة إعتباطيّة*)

انتبهت إنّو العمّ من القعقور، ضيعة بالمتن الشمالي،
ففتحت معو حديث عن بعض الناس اللّي بعرفهن هونيك.


بعد ٣ دقايق، صرنا "بست فريندز"  وفتحت معو العمّ يخبّرني، أنا الزبون اللّقطة اللّي بيعرف ناس من القعقور، عن مغامراتو!

بين خبريّة الحادث مع جنرال بالجيش وكيف سكّتو ودفّعو ١٠٠ دولار وخبريّة "هالجيل المنزوع وزعرناتو" كنّا متنا شي ٥ مرّات!
لأنّو العمّ أدّ ما حبّني صار بدّو يمثلّي الخبار ويفلت هالـ"ديريكسيون" وتصير هالسيّارة تطوطح شمال يمين وهالعالم تقطع حدّنا ويصير يشرمطلا!
ووقت تحتدم معو الخبريّة مزبوط يفلت هالديركسيون ويبرم صوبي ليعبّرلي بدقّة عن الجملة!
خلال طيلة أداؤه المسرحي من أنطلياس على مزرعة يشوع، العمّ ماسك الـ٨٠٠٠ ليرة بإيدو الشمال كأنّو مش مصدّق إنّو الله بعتلو زبون غشيم/لقطة متل حكايتي،
دفعلو ٨٠٠٠، سايرو، تسمّعلو وكان فوق الدكّة.... مبسوط!

نعم كنت مبسوط بهالسرفيس، حسّيت إنّو هالـ١٢ دقيقة قضّيتُن بـ"سرفيس إنسى الهموم"!
عقبالكُن :)

Original photo credit here

1 comment:

  1. 7ada mat3rfo ktir mni7!June 19, 2011 at 10:12 PM

    Leik sama7 fi gheir ma7allet kamen btichbah hal service, maktab mekhtar ma7allet baydoun massallann, eh wallah bibarrmak Lebnen killo bi ness se3a inta w 2a3id matra7ak 3al kanabyé illi ba3da mitel ma hiyyé min 40 sini!

    ReplyDelete

We allow comments without moderation on our blog, just because we respect your right to answer back and give your opinion, but in return we expect that you comment responsibly and respectfully.