20.12.11

مشهد سوريالي

هالمرّة مشاركة جديدة من أخونا بالصّين Dàsuàn Min Lebnan يلّي رح يصير كاتب دوّيم معنا إن الله راد...
تمتّعوا...


 
المكان: جمهورية الصّين الشعبيّة، بمدينة من هالمدن.
الزمان: ليلة من هالليالي.

الشارع طويل وعريض جايي حد النهر، عالميلين مطاعم وبارات وكلوبات وقهاوي (ببيعو قهوة) وشياوي (ببيعو شاي)، العالم فوق بعضا، الجو عليل، عجقة سهر وسهّيرة وبشر وسيارات، شي صيني شي أجنبي شي من غير كوكب... 

ماشيين عالرصيف، وببعض الاوقات عطريق الزفت، "قرطة" شباب لبنانيي ("بوطة" لأصحاب القلوب الضعيفة والحس المرهف) وعم نتفرّج عالعالم ونعمل أهمّ شي منشتهر في اللي هو "الكزدرة وشمّ الهوا".


وفجأة...
بلحظة تاريخيّة...
بيوقف الزمن، وبتتغير الريحة...
كل شي بيصير غير، الشارع، العالم، الضوّ، البنايات...
صوت من البعيد جايي... صوت معروف... صوت بزكّرنا بالوطن...
صوت فارس كرم!
مش شخصيّاً، ولكن صوتو ملعلع بليل الصين !
نعم... وما خلصت هون: مرسيدس "سيلفر" (لأن كتير "ديمودي" نستعمل كلمة رمادي) مجنّطة، ملغومة، منفّخة، فيها كلّ شي بينحطّ بسيارة، الخطوة التانية إنّها تصير طيارة. القزاز الورّاني "أراك لا تراني" (فوميه) والقزاز القدماني مفتوح ودبكة لفارس كرم بأعلى ما الـ"بيونير سيستم" بيسمح... 

لحظة لبنانية على بعد 8000 كم عن الوطن... 
حلو لبنان... من جوّا ومن برّا، وقدّامي ورايي، فوقي تحتي بِكون عليه...

3 comments:

  1. هيدا بدّو حدا يستملحو بكفّين، ولو بالصين!

    ReplyDelete

We allow comments without moderation on our blog, just because we respect your right to answer back and give your opinion, but in return we expect that you comment responsibly and respectfully.