27.12.12

x(car)=x(ego)

22.01.2013 Updates
It took me a while to update, although the reaction from ABC was quick. Two days after posting this, I get a call from ABC customer's service manager Mrs. R.S ( A very charming lady ) to discuss about the problem, we talked for a while on the phone and she invited me over for a coffee in ABC, I went and we talked, I explained again my point and she told me about the consequences and the measures they took with the parking employees.  Was it all "bullshit" ? I don't know, but I do know that ABC have a great customer service and they do respect your complaints and try to make the service better. 
Another surprise happened yesterday, I got a mail from the Marketing dept. in Boubess group 
(the group behind café de flore, Bob's, Kaiten, Napoletana, The met etc...) because they stumbled upon this post where I mentioned at the end something about "the shitty service in café de flore", it was about something that happened with my friend, and it was really unacceptable, won't go into details, but she'd already taken contact with them, and the problem was solved. But I was very pleased to read this email, and to see that customer service in Lebanon is getting better and better, serious companies are trying their best to please their customers, listen to their complaints and improve their services. 

Great reactions from ABC and Boubess group. 
Original Post: 
I promised I won't nag, I am just stating the facts.
Yesterday we decided to go and see "the hobbit" (again)! The cinemas in ABC dbayeh are great so we decided to go there. Of course after arriving an hour and a half later, I had to find a parking spot. I was searching for the holy grail for about 15 minutes when a light appeared and a white dove flew out in front of me whispering "follow me"... Is it a miracle? Is it magic? I found a spot! 
As I was happily parking, one of the guys who work in the parking lot, jumped in front of my car aggressively and told me: "Sorry mamnou3 el saff hon" / "Sorry, it's forbidden to park here" (it was not one of the places reserved for the valet, but really at the end). I asked calmly why? He said it's reserved and he pointed at a beast coming from behind. Another one of his accomplices was telling a lady in a huge 4x4 Porsche: "Madame, fi saffé honik, rja3é" / "Madam, there's a spot over there, come back". 
So I guessed the lady didn't find this spot, these guys were helping her, which is not their work, they should control the traffic in the parking, help you around, not forbid you to park because they want to give the place to someone else. He was standing now in the middle of the parking spot, I swear I was so angry, I could hit him if Jack wasn't around. I told him: "I am sorry, I found the place, now move away you (insert big insult in Arabic)!". Yes! At that moment I didn't care about being educated and polite.
He didn't want to move and I asked him: "Lei hiyé badda tsof eza ana l2it el mahal? Law ken ma3é Porsche kenet khalaytne sof?!" / "Why can she park here if I'm the one who found the spot! If I had a Porsche, you'd let me park?!".  He told me: "Eh! Law ken ma3ik Porsche kente safayté" / "Yes, if you had a Porsche, I would have let you park here". (I have a small rental car).
I was late for the movie, so I didn't want to make the problem bigger on the spot, I left, I found another spot 10 minutes later and I rushed to customer service downstairs asking to talk to the manager, she met me and was very pleasant, she took my number and told me she's going to take it further... Well I am still waiting for now, will not judge customer service before 10 days ( though I am sure my complaint will be forgotten, I will give them a chance to reply).
Quoting my favorite movie "Fight Club" I would like to tell you:
"You're not your job. You're not how much money you have in the bank.
You're not the car you drive. You're not the contents of your wallet."
If you have a better car than me, that doesn't make you superior. Even though 70% of ABC's shops are not targeting normal class people, and not to mention Café de Flore's shitty service (this is another great story) everyone is allowed to park in the first parking spot they find, and rich people if you really need help to park, there's a valet service for you, give them your car and let the normal people park in serenity. 
ABC I am still waiting for a reply, prove me wrong and show everyone that you still accept normal class citizens visiting you.

22.12.12

كلّ سنة وإنتو بخير!

سنة عم تقلب، ولو شو قطعت بسرعة!
بكل ّعجقة الأعياد (اللي معظمها عجقة فرجة مش أكتر) مننصحكُن تاخدو هالوقت الضايع بالسيارة لتتذكّرو الإشيا الحلوة والبشعة اللي صارت بالـ٢٠١٢، الأوّلة لتنعاد والتانية لتتعلّمو منها.
كمّ نصيحة إكسترا لكلّ الأذواق لتصير هالفترة أهضم:
عجقة سير مش طبيعية؟
تمام، افتحو الشبابيك وتعرّفو على هالبشر حولكن.
ما لحّقتو تشترو "بوش دو نوال"؟
يا لطيف، شويّة فواكة مجفّفة وملبّس على قضامة والسلام!
بعد ما اشتريتو هدايا؟
ولا يهمّكُن، أكتر شي بتكتبو ورقة عليها كلمة حلوة مع تاريخ إستلام الهدية بعد الأعياد (رح يضحك الشخص المعني ويتشوّق أكتر للهدية).
ما في مصاري تشترو هدايا؟
أحلى شي! فيكن تهدو الشخص اللي بتحبّو خدمة أو بوسة أو غمرة أو مساج!
ما بتعنيك هالفترة وما بتحبها؟
ماشي، حقّك! فيك تبوّم لحالك واترك الباقيين مبسوطين بعجقتهن!
شايفني كتير متفاءل وعم يزعجك هالشي؟
ولا يهمّك، فتاح موقع إخباري وصدقني دغري بترجع عالمرارة اللي معوّد عليها وشكلك معلّق فيها.

في أحلى منها ينقلب التعصيب والسمّ من العجقة والغلى والخفق لضحك؟
وحياتكُن ما في شي بيحرز، ولِك نهاية العالم وزمطنا منها!
منتمنّى تضلّو بصحّتكن ودايماً مع الناس اللي بتحبّوهن :)
عيد ميلاد مجيد وعام سعيد، وكلّ سنة وإنتو بخير!

12.12.12

رجع اللقب...

طيب ما يا زلمي هيك خبار ما فيك تخبّيا علينا!
كيف بدنا نحتفل و نعمل كم رشق، و نكب فتيشة تولّع الحي؟ 
والله انا مش حاسّة على شي، إنّو كنت عم بلّش شكّ بس ما تهيّألي ابداً...
قال شو، اسمعو هالخبرية: رجع لبنان سويسرا الشرق! 

كتير تفاجأت صراحة ومع إنّو صرلي شهر هون، لا حسّيت ولا انتبهت.
بعدا العالم بتوقف وراك بالبنك ورح تعدّ معك المصاري او تقّلك مثلاً: "يا زلمي خلّيها علينا"! 
بعدا الميّ بتنقطع مرة بالجمعة ومن صير مجبورين نختار اذا منتحمم او منغّسل التياب أو منجلي الجَليات. 
بعدو السير واقف بالاشرفية لأنّ في حيوان قرّر يصفّ بنصّ الطريق... ما "يلا بسّ دقيقة وراجع والله!"

طيب ما كيف؟ إنّو يا خيّي قلتلي رِجِعلنا اللقب، بس ما فهمت كيف؟
آآآآآن... مستوى المعيشة والاسعار!
هلّق لاحظت إنّو بسّ تشتري أغراض من السوبرماركت بيطلع المجموع متل بس تشتري بسويسرا، أو بس نضهر نتعشّا أو نشرب كاس، ما عم تفرق كتير يعني...
وفواتير التلفون؟ رعب! والكهرباء والبنزين والتياب والـ، والـ، والـ ...

وكل هالغلا بمعاشات لبنانية، معظمها ما بتوصل للألف دولار!
طيب ما كيف عايشة العالم؟ كيف عم بلحّقو قسوطات جامعات وسيارات وتفنطز و أكل خرى؟
سؤال بطرحو على نفسي من ٣ سنين وبعد ما لقيت الجواب، حدا يساعدني افهم...

يا حبيبي إذا بدّو يرجعلنا اللّقب بسّ لأنّ البلد صار غالي ومش لطبيعتنا الحلوة وللطرقات والاخلاق والصحة والسرية المصرفية...
ولك عمرو ما يكون هاللقب! روح علقو على الماتيرهورن* وخلّيا سويسرا مبسوطة في!

N.B: ما عم نقّ، عم إحكي الواقع بعدني بحبّ لبنان.
* الماتيرهورن: إحدى أشهر قمم جبال الألب الاوروبية، بتمتدّ على حدود سويسرا وايطاليا. 

21.11.12

Kinder Surprise

يعني شو بدو يحكي الواحد... ما بعتقد مرق بتاريخ الأرض وتاريخ جميع المجرات بلد بيشبه لبنان... شي غريب...

لبنان متل كيندر سوربرايز... لبنان بلد المفاجآت...
بتعرف إنو لبنان كيندر سوربرايز بس يكون بعلمك ما في شي، والحياة حلوة، وإنت رايح على شغلك متل كل يوم... شوي بيطلعلك عجقة سير من حيث لا تدري... وبتاخد معك ٤ ساعات من بيروت لجونيه...
إنو ليش مثلاً ما حدا كان عارف إنو مسكّرين الطريق بهالنهار كرمال تمرين الجيش للعرض العسكري لعيد الإستقلال؟ إنو ليش السوربرايز ع بكرة الصبح؟ ودخلكن مين بيحضر العرض؟ أنا شخصياً آخر مرة حضرتو كنت بصف الـ"ويتيام"...

بتعرف إنو لبنان كيندر سوربرايز بس توعى ع بكرة الصبح وتلاقي إنو الطريق قدام بيتك صارت أدغال... حفّّروها هيك بلا ما تعرف ليش وكيف... بس بتعرف إنّو ما رح يسكروها قبل ٣ سنين...

بتعرف إنو لبنان كيندر سوربرايز بس تكون عم تتحمّم، وإنت وعم تليّف تحت باطك، بتنقطع الميّ... وبتصير تفكّر كيف بدّك تشطّف هالصابون... والسوربرايز الأكبر هيّي إذا كمان بلحظتها انقطعت الكهربا...

بتعرف إنو لبنان كيندر سوربرايز لمّا بعلمك ما في شي ومولّعينها وسهر وطقّ حنك وكاسك يا أشطة، وإذ بخبّروك إنو بلّشنا حرب، أو إنو إبن عمّك فتح جناح عسكري للعيلة، أو إنو طلع إنفجار حدّ بيت خالك...

المهمّ، أكتر شي بتعرف إنو لبنان متل اللعبة تبع كيندر سوربرايز بس كل وحدة من هالقصص تسلّيك مع إنّو ما مفروض، وبترجع بتبلعها مع إنّو ما مفروض، وبتخنأك شوي مع إنّو ما مفروض... وبتزمط منها إذا حظّك حلو وبتنسيها بعد كم يوم مع إنّو ما مفروض....
بوينو؟

16.11.12

إيديولوجية الترقيط

قبل ذكرى الإستقلال بشوّي، دارت براسي هالفكرة:
شو هالسرّ يلّي بِخلّي عنصر بأيّ جهاز أمني لبناني لابس بدلة مرقّطة أو مواطن عادي بأكسسوار "مرقّط" يفتح على حسابو؟

إنت يا "Vin Diesel" الشرق والله، بعدك فايت عالدرك، وبدلتك مبهبطة عليك... ولو حبيبي ليش بس تطلع بهالـ "دودج تشارجر" (اللّي عليها "999" على القزاز ورا, بسّ إذا عزناهُن ما حدا برِدّ) ما بِعود شي يوقف بوجّك: لا إشارة ولا رصيف ولا بيك-آب ولا سير كلّو جايي بعكسك!؟

وإنتو يا "وطن"، على راسنا وعيننا بس كلّ ما شوف مجموعة منّكُن بـ"هامر" بحسّ بتصيرو شايفين العالم برغش ولو رابع خطّ دوبَلتو لازم نضرب تحيّة ونستحي حتى نتطلّع!

منوصل لـ"رامبو"، معو شأفت "رانغلر" من عمر جدّي، بس يطلع في ولابس الـ"جيليه" المرقطة (شغل الصين أكيد) بتقول نزل المجوقل عالأرض وزيحو يا شباب... إجا النسر!

وإنتي يا مدموزيل يا عيّوقة، يا جوهرة بعيون الماما والبابا والتيتا والجيران وشباب الحيّ والمنطقة كلّا، هيدا المرقّط طالع عليكي شوي (بسّ شوي) "فولغير"... إنّو لو مستور، نصّ مصيبة، بس هيك مبيّن كأنّك هربانة من شي حديقة حيوانات!

يا ريت اللّي لازم يكون أمثولة بالأخلاق ببلّش بِحالو وبيتذكّر إنّو البدلة المرقّطة مربوطة دغري بالوطن...
أمّا رامبو والمدموزيل العيوقة... هودي أصعب وضعُن...

ويلٌ لأمّةٍ ماشيةٍ على بهورة الترقيط.

22.10.12

كرمال شو؟


فعلاً شي مؤسف اللّي عم يشهدو بلدنا آخر كمّ يوم.
مستوى الهبل الشبابي "ضارب طنابو" ولكن الأعجب من هيك إنّو في شباب كتير عم يوعى ويفكّر بمنطق جديد. أكيد ا
لنّعي والنقّ والتنكيت والتنظير عالسلبيات أهين شي منقدر نعملو بس نتواجه مع حالة مميّزة ومؤسفة ببلدنا الحبيب لبنان.
يعني بس نشوف العجايب يوميّاً حولنا، من فوضى وعجقة وخفقة وإنفجارات وتهديدات وإستهبالات وتصريحات ونلاحظ بالآخر إنّو واقفين بأرضنا فينا نيأس بسهولة تامّة.

ولِك إذا يلّي مفروض يديرو البلد مش طالع بإيدُن شي، شو بدّو يطلع بإيدنا نحنا؟ مش هيك؟
إيه لأ... غلط!

السؤال لازم يكون:
إذا مش نحنا بلّشنا هلّق، بأخرى وقت ممكن، نأسّس لبلدنا يلّي منحلم في، مين بدّو يبلّش؟

كرمال شو؟
كرمال ما بقى نحسّ  حالنا غرباء وقت نقطع بـ"منطقة" تانية.
كرمال نحافظ على ثروتنا الطبيعية الباقية ونرجع نرمّمها (لأنّو مش صعبة كتير).
كرمال يقدرو ولادنا يلعبو بساحات متاحف أو حدايق مش عالطريق. 
كرمال تصير تجربة بنيان البلد هيّي الوحي الأساسي ومش تجربة الحرب.
كرمال ما بقى نفتّش على بلد تاني نبني في حياتنا.
كرمال يصير عنّا أدنى مقوّمات العيش بكرامة.
كرمال ما يضلّ لبنان رمز السهر والعهر.
كرمال الأرزات يرجعو يملّو جبالنا.
كرمال نضلّ نعيّد عيد الميلاد ورمضان بذات الطريقة وبمحبّة.
كرمال ما بقى نخلّي لعبة الإنفجارات توقّعنا ببعضنا.
كرمال نصير "نهَوبِر" بعلم بلدنا مش حزبنا الفارط.
كرمال المحبّة المجبولين فيها، من أية بقعة بلبنان كنّا.
كرمال...
كرمال...
كرمال...
كرمال ولاد ولادنا يقولو: "والله، جدودنا كانو إكسترا!"

18.10.12

Get up, stand up!

This post is an experiment, Tony and Rana wrote together, in order to write the most spontaneous post ever. It was so fun to write, we didn’t stop laughing while writing, Rana literally fell down from her office chair. The subject is about : “women’s right in Lebanon” interview from the streets of Lebanon.
The question we asked is : What is your opinion about women's rights in Lebanon ?  and we each gave a surprise character to the other by mail and we had to imagine spontaneously in 5 minutes the answer that this character would give. The last answer is from a real normal citizen we surprised with the same question. This is the result…Enjoy.
------------------------------------------------------------------------------------------------------

...ومرّة جديدة نزل فريق توم اكسترا على الشارع... بس هالمرة تيشوف شو وضع المرأة بالمجتمع اللبناني. وصادف فريق توم اكسترا شخصيات من مجتمعنا، وطرح عليهم السؤال : "شو رأيكن بحقوق المرأة بمجتمعنا؟"
... وإليكم شو كانت الأجوبة:

Madame Khoury, au volant de son 4x4:
"Bonjough Monsieur,
Alors moi je suis tout à fait pour le droit de la femme, mais là elle vont un peu loin ces féministes baba cool avec leurs poils sous les aisselles.
Qu’est ce qu’elles veulent encore ? Regardez moi, j’ai une jeep, une sri-lankaise qui ramasse la merde de mes enfants et les coups de mon mari.
Je suis comblée. "

معلم فؤاد، لحّام الحي... كيلو ليّة ب ايد وتلات مقادم بالإيد التانية:
"اش بدّن يعني؟ طلبوا يتعلموا، فوّتناهم على المدارس...  طلبوا حق العمل، اعطيناهم كم وظيفة هيك من قريبو يعني، تنضيفات وسكرتير وتلفون عل غمبيوتر ومدري اشو... اش بدّن يعني بعد؟ ها؟ حق الإنتخاب؟ .... له له له اش منتقول؟ صار فيهن ينتخبوا؟ ولك اش بدّن بعد؟ يصيروا يفنتروا على الواقف؟ وأنا من عاد يشتري من عندي لحمه؟ ما كلّو صار دولفيري بدولفيري لأن المدام عندها شغل... وله لوين رايحين وكالله؟"

 :Brian-Guillaume Sursok au sky bar
"alors la femme libanaise man, elle est trop cool man.
toujours en mini-jupe, les ongles bien fait, botoxée comme il faut, là où il faut... mais c'est bien qu'on parle des conditions des femmes au Liban, heek on fait comme l'Europe, c'est cool man... mais ce que je comprends pas c'est ce combat pour pouvoir donner la nationalité Libanaise à leurs enfants... qui veut de cette nationalité? de toute façon nous les Libanais, nous avons tous d'autres nationalités Européennes ou Canadienne man... w toniiiiiiight w we're so yoooooooung"

Une jeune femme Libanaise mariée à un étranger:
"Oui bah les femmes libanaises ne peuvent pas donner la nationalité à leurs enfants, c’est quoi ça, à chaque fois qu’on arrive à l’aéroport, mes enfants  doivent se mettre en queue avec les sri-lankaises et les éthiopiennes pour demander la permission de rentrer au pays de leur maman, c’est quoi ça, mais c’est abusé ! Après ils ont les cheveux qui puent cette odeur de riz à l’éléphant ! C’est insupportable !"

إم رامز... من جلّ البطاطا...
حقوق المرا ؟ أيّا حقوق،  أيّا بلّوط...
يا عيني ما معنّش إلّا واجبات... واجب علينا نعمل إكل، نخلي الرجال يعملوا حاجتهن الجنسية، واجب علينا نهتمّ بالولاد، و واجب علينا كمان نشتغل بهالحقلة تنطلع مصاري ونعيش، اش فكرك؟
 منيح يلّي جبنا غسالة هالسنة... بس ساعة اللي في كهربا أفش مواي، وساعة اللي في  مواي أفش كهربا... وعكّي يا مرا عكّي!".

شاب لبناني على حفّة التلاتين: 
ما عندي رأي بالموضوع ما بعرف إلا شي بسيط...

 الجواب الاخير هوّ جواب واقعي، بعبّر عن وضع المجتمع العام للأسف... فإذا بتحبوا تعرفوا أكتر عن حقوق المرأة بلبنان تابعوا هالأشخاص والجمعيّات: 

8.10.12

Wake the fuck up you racist bastards


Oh look at them! How beautiful, stylish and open-minded they are!
They are even dancing on bars, oh wow, so cool! They all go to universities and get at least a Masters Degree!
They all are managers or directors. Oh my God how do they do it?!
The Lebanese are so great, we so want to be like them!

Yeah, this is what you think people are saying about you, you silly superficial bastards, but the whole world is talking about how racist you are, about how stupid and arrogant you are.Who do you think you are?
Do you think you were born from a golden imperial egg, or that you're superior to the Human race?
Just give me a reason! I need a fucking reason!

Why do you think you're too special and can't sit next to an Ethiopian?
Why do you think you can ban an Indian tourist from swimming in your pools?
And now it's gone too far... you're banning Filipinos and Nepalese from talking in the airport lounge?!
These same people raised your children, fed them, and tucked them into bed while you were tucking yourself in another bed with your lover.


Middle East Airlines should fire the stupid racist uneducated employee.
MEA should present excuses to both the Philippines and Nepal embassies.
MEA should be ashamed of hiring such people.

I don't know why they act that way? I really don't know, I have mixed feelings of anger and sadness, I just want to cry, I feel ashamed.

I have an Indian friend who wishes to come to Lebanon, and I've been postponing it for two years now, I don't know what to tell her... like" I am sorry if you come, you'll have to wait for me outside the bar, or you're going to be asked to wash the dishes"...

Wake up people!! I so want to slap you all, one after the other, so bad, maybe I can break your arrogance gene...
Wake up people, we are all born equal, it's not the color of your skin, your education level or your work title that make you better than the rest!
We all belong to the same race, and it's the Fucking Human race. WAKE THE FUCK UP!

Update : MEA fires female employee - We hope this will be a lesson to everyone.

2.10.12

وان نحن اتحدنا نكتب المستقبل ويرحل المساء ...


قدّمت استقالتي من شغلي الحالي وهيدا آخر شهر. بعد سنتين شغل، بتذكّر أوّل ما بلّشت بهيدي الوظيفة وكل صدمة أكلت. من بعد ما مضينا "الكونترا"، بعتولي بالبريد (أكيد) كارت مشان التنقل بالقطار (أكيد) بأسعار مخفضة. مع إنو بروح عالشغل مشي، وبس بلشت خبّروني إنّو بيطلعلنا نصّ ساعة "مساج" بالجمعة، في "مدلكة" بتجي خصوصاً كرمال هالشي، مشان يخفّفو توتّر الموظفين، شو كمان غير الـ6 اسابيع عطلة بالسنة، والدقيقتين "over time" المحسوبين، ويوم يلي بشتغل السبت عندي  نهار فرصة بالجمعة، وفي كمان شخص مسؤول عن الوضع النفسي وهيدا الأربعة بالذات كل موظف عندو مقابلة 45 دقيقة مع شخص مسؤول عن الـ"ergonomie" يعني إذا الكرسي بتناسبنا، وكيف لازم نجلس مظبوط مشان وجع الظهر، مع إنو في مساج نهار الخميس!  وإلى آخره ...

هلّق أنا تركت لأسباب شخصية، بس صراحةً هيدي شركه بتحترم حالها ونحنا 60000 موظف بسويسرا، مش دكانة يعني... بفكر عطول بوضع العمال بلبنان، مسخرة صحيح، شركات أجنبية، شايفة حالها، وبتفتح فرع ورا التاني، ويمين يشيل... ما بتأمّن ضمان للموظفين، ما في شي إسمو فرص، الموظفين بيشتغلو سبت وأحد، للساعة 10 أوقات، وما مننسى الأعياد، والتنزيلات، والالف ضربة سخنة! عيب والله، هالعمال عندن عيال، صحيح لازم يشتغلو تيعيشو، بس مش لازم يشوفو ولادن عم يكبرو، ياخدو فرصة شي جمعة، أو يعرفو إن في ضمان إذا كسروا إجرن، وين الرقابة؟ مافي حداً يجي يشيل السيجار من تمو لهيدا يلي عامل حالو مدير، ويحطو بشي مستودع يحمل كراتين كل النهار بركي بحس على دمو شي مرة.

نحنا علينا كشباب ناشط، نقاطع كل شركة، كل سوبرماركت، كل مكتب، بِعامل الموظفين بهالطريقة... المقاطعة نوع من الثورة السلمية وعندا أثر كبير... بفضّل 100 مرة اشتري من دكانة أبو طوني وما شارك بالجريمة يلي عم ترتكب ضد العمال اللبنانيين.
وإنتو شو عم تعملوا لتحاربو هيدا الشي؟

26.9.12

إقتصاد أخلاقي...

إنو شو مشكلة غلا المعيشة بهالبلد؟ إنو كيف الواحد بدّو:
يتعلّم ١٥ سنة بالمدرسة ويتحمّل جلاطة بعض الأساتذة والناظرين المنظّرين،
وبعدها ٥ سنين جامعة، ويدرس ١٢ ساعة بالنهار ويضطرّ يبيع الأرض يلّي ورثها بيّو عن جدّو يلّي هو كمان ورثها عن جدّو يلّي ورثها عن جدّو... تيدفع أوّل قسط،
وبعدها يبقى سنة عم بفتّش على شغل ومقتنع بكفأتو... بس ما بيلاقي،
وبعدها يضطرّ يدقّ أبواب أزغر وأكبر بيك أو شيخ هو أو عيلتو إنتخبتو، ويبسلو ايدو (ت ما نقول غير شي)،
حتى بالنهاية يلاقي شغل ب ٨٠٠ دولار  بالشهر... تعريب أوراق وملفّات بمكتب شي إقطاعي أو شركة بتبييّض أموال...

هيدا واقعنا يا أصحابي القراء... هيدا الحلم يلي شباب هالبلد بحقلن يحلموه...
٨٠٠ دولار بالشهر، اي نعم... حتى شباب هالبلد ما تقدر تكون مستقله مادياً... ما تقدر تستأجر أو تشتري بيت وتدفع الكهربا والبنزين والثياب وضهرة وحدة بالجمعة.

مبارح في صديقة ذكّرتني إنّو من ٨ سنين كان مشروع السينما يكلّفنا ٥٠٠٠ ليرة التيكت، ٢٠٠٠ ليرة البوشار و٧٥٠٠ ليرة البرغر مع البطاطا والببسي... يعني ١٤٥٠٠ ليرة مكسيموم.
اليوم صار تيكت السينما ب ١٢٠٠٠، وسندويش بتاكلو إنت واقف ب ٢٠٠٠٠ ليرة!... والأتي أعظم... يا جماعة أن عشت سنين بباريس والله باريس أرخص!

بس كيف بدنا نوقّف هالمدّ الاقتصادي الغير أخلاقي بما إنّو ما حدا من المسؤولين مهتمّ أو حاسس مع الشعب... 
في طريقتين: أو بدنا نجرّب نعلّي المعاشات، أو بدنا نجرّب نوطّي الأسعار... هات ل نبلّش بالأسعار... 

برأيي لازم يصير في هجوم منظّم على الانترنت ووسائل الإعلام ت نرجّع الإشيا لمحلها...
فينا مثلاً نبلّش ب "ليستا" بأسعار الإشيا اديش لازم تكون... أسعار منطقيّة... ونوزّعها وين ما كان... وكل شخص منا بشارك بهالحملة ما بيشتري بقى على جمعة واحدة شي أغلى من السعر يلي بهاليستا... 
هيدي فكرة مثلاً، أولكن معقول تهم وسائل الإعلام؟ وانتو يا بلوغرز بتفوتو فيها؟

إذا كنتو بتأيدو هيك حملة، بليز حطّو هالبوست على الفايسبوك أو تويتر أو البلوغ تبعكن... تنشوف إذا فينا نمشي بهالحملة الاكسترا.

20.9.12

Explosive Combos: الجزء الثاني

بالجوانب الغنية للمجتمع اللبناني، غير الثقافية والدينية والجغرافية، في جوانب دقيقة معروفة أيضاً بإسم "Explosive Combos".
الـ Explosive Combo بيِجمع بين شخصيّة من مجتمعنا وشيء من إختراعات البشر. هالخليط بيولّد كائن جديد ساحر...
هيدي تتمّة للجزء الأول يلّي كان بالإنجليزي.

١. فيل الـ"موبيليت"
نادراً ما بيكون صاحبنا وزنو أقلّ من ١٣٠ كيلو، مسلّح بـ"تي-شيرت" على قدّ الجسم بتبُرز حجم "كرشك الأبيض لَيومك الأسود" بالإضافة لـ"شورت" أشبه للشروال وأكيد شحّاطة "سبيسيال-موبيليت" بتساهم بالفرملة. هالوصف ما في شي فوق الطبيعة ونحنا منِحترم الإنسان شو ما كان وزنو وذوقو بالتياب بسّ يلّى خارج عن الطبيعة هوّي هالشقفة المبيّنة من مؤخّرة صاحبنا... شي شبيه بخليط الـ"غراند-كانيون" وغابة الأمازون. فعلاً منظر بِحَرِّك... الأمعاء!

٢. إمّ كيس لويس
خدودها مورّدة، عويناتها آخر موضة، جسمها لبّيس، والـ"Papi" ما بيرفضلها طلب. بتتعلّم بمدرسة ممنوع فيها العربي لأنّو  "نياعء... كتير فولغير"! وبسّ تنزل عالسوق... عفواً عالـ"Beirut Souks"، دايماً شنطة لويس مرافقتها.
آه، ما عرِفتو لَلويس؟! Louis Vuitton أو LV للفهمانين. ولك شو هالكيس اللّي حاملتي يا عمّو يلّى بِعلّم 10 ولاد بالثانوية الرسميّة مع أوتوكار!
آه يا إمّ كيس آه!

٣. دون فانيلّوني دي تريلّا
من أشهر الـcombos هوّي شخصيّة شوفير الكميون/التريلّا مع الـ"فانيلّآ". الله! بتشوفو معرّم ورا هالمقود، نافخ صدرو -بغضّ النظر إذا كميّة شعر الصدر كتيرة أو معدومة- عويناتو السود بيحكو عنّو وسيجارتو ما بتفارق تمّو. بترتبيّة الشخصيّات المؤثّرة بتراث بلدنا الحبيب، بيِجي دون فانيلّوني دي تريلّا  مباشرةً بعد فخرالدّين ويوسف بك كرم... "بليز دون فانيلّوني! بليز اهرسني بِكميونَك!"

٤. أمير الغموض

بيتكاتر هالمخلوق مباشرةً عند إنتهاء السنة الدراسيّة المدرسيّة. بِحكم إنتصارو على مرحلة المدرسة، ومن بعد ما يطبُل الدني زمامير وفرقيع وطبل وزمر ومواكب، بقرّر يتبنّى الغموض وسحر الشباب، فبياخُد كلّ يلّي مجمّعُن خلال السنوات يلّي مرقت وبيستثمر بعوينات Rayban. وفهمكُن كفاية... السجاد الأحمر بينفرشلو، الشمبانيا بتنزلّو، الصبايا بتركعلو...
بسّ يا بهلة بس! قرّب ليخك شي كفّ بركي بتفتح عيونك وبتفهم إنّو الحياة بعد ما دوّقتك المرّ، هيك بتترحّم على إيام الـ"gourde"!

2.9.12

METAL EJRÉ

So this upcoming week is my birthday and I am gonna be 28 :s
I really can't remember how I got here.

So now I'll hear more of "walaw?! ba3dik lebssé Converse?" / "Walaw sorté 28 ba3dik btesma3é Metallica?" /  "Ste7é 3a kobrik w chilé hal 7al2a men 7ajbik..." and the worst: "Emtin badna ne2cha3lkon? Sorté 28 mech 7elo el fare2 ykoun kbir baynik w bayn wledik..."
("You still wear Converse?" / "You're 28 and you still listen to Metallica?"/ "Remove that brow-piercing will you? You're 28 for God's sake!" / And the the most obnoxious one "Come on! When are you going to have a child? It's not cool to have a big age difference between you and your child... ")

mmmm... Every year I get anxious around my birthday period, because I don't wanna hear these remarks and expressions, I didn't know there was an age limit to wear Converse, or to listen to any kind of music...

Speaking of music, we went to see Within Temptation's concert in Forum de Beyrouth this summer, the opening act was one of the greatest female voices in the world "Anneke van Giesbergen", we were around 800 (eza cha2et 7ala), one of my friends told me last week in Pitbull's concert it was a full house Forum, while another friend told me that there were around 20 people in Moonspell's concert...

I feel sad for the metal scene in lebanon which is a great one with a lot of promising bands (check out the list here). The Lebanese should educate themselves and understand that Metal-heads are not bad people, they are not satanists and they don't drink your blood in your sleep. Metal's most influential musicians have been guitar players who have also studied classical music, but then again whenever we hear classical music in Lebanon we ask "Min met?" (Who died?) 

Yesterday we got our tickets for WOA (Wacken Open Air) the biggest heavy metal festival in the world, which I had the chance to attend in 2011, and it was one of the best experiences in my life, those people you see wearing black, tattooed and pierced are the most friendly and peaceful people on earth,  and like we say in Lebanese "ma sar darbet kaff " (There was no fights nor brawls), and guess what? There were 60-year old fans and even 70-year olds!  So that proves my point that Metal has no age and we will be camping again this summer in Wacken land.

Anyway, I'll also be extremely happy this wednesday to hear my parents singing happy birthday on the phone and my friends calling me like every year (without facebook's help ;)) and everyone else on fb, I'll be 28 yes but at the end what counts is that in my head I will always be 24 and METAL EJRÉ :)

26.8.12

Explosive Combos: Part I

Among the rich aspects of Lebanese society, other than the cultural, religious and geographical ones, exist micro-aspects that are also known as "explosive combos".
An explosive combo consists of a special character combined with an ordinary object that becomes enchanting & extraordinary once the combination takes place...

1. The ATV Prince
On top of his brand new ATV (which isn't his most of the time), sunglasses on, hair-gel working its magic on his hair (because the helmet is for sissies only) and i-shirt on, our guy  made sure to remove the safety sticker that says "This vehicle is not suitable for asphalt roads and may cause serious accidents that can lead to death. Please use it only on dirt/mud terrains."
He makes his way on asphalted roads taking good care of splashing into any mud/water/sewer/dirt hole and making sure to smile as he advances into the sunset.

2. Princessa Academia
She's beautiful, slender, has a nice smile, is her daddy's girl and whenever she passes, everyone turns to look at her and inhale the fresh fragrance that is left behind. She's studying to become an "artist" of some sort: graphic designer, art director, architect, director, photographer, interior architect, painter, actress, etc...
Her only problem is that high-heels are part of her "academic" uniform (regardless if she's good or bad at what she does).
Why, for art's sake are you punishing yourself my dear? WHY?

3. The iPhone Jedi
The summer heat boiling outside, your A.C. is barely keeping you cool, you're exhausted, the traffic-jam seems endless, the advertising panels torture your eyes, the traffic signs are off on that crossroads and for some reason you lane hasn't moved for 15mns now...
Finally, you advance to the next crossroads and on your way you glimpse the horrifying truth: 
the traffic officer is standing underneath his protective umbrella, focusing on his iPhone and clearly living an intense level of "AngryBirds" or "FruitNinja"...

4. The Warrior Mum
As she approaches, a look of determination in her eyes, fearless, glowing with pride and self-confidence. Shades on, A.C. on, cell phone on, full make up on, "maid" on-board, kids on-board, she ventures on the Dora highway taking down whatever comes her way (whether she knows it or not) for she is driving an H2/Infinity FX 45/Range Rover Sport Edition or some other wild beast from that family.
Her skills are lethal for anyone driving next, in front or behind her... With only a single movement of her cell phone she can smash you lights, bang your door, tear that tiny mirror of that pathetic insect you call car or even make you smash another car by a single maneuver in which she crosses the highway from side to side!
All for the sake of protecting her hatchlings and making it on time for that "coffee date" with her boyfriend in Beirut Souks...

Prince, Princessa, Jedi and Warrior all serve in the Kingdom of Shallow!

23.8.12

Marée noire

Y a des jours comme ça où je me lève et j'en ai marre de ce pays.

y en a marre des guerres auxquelles je ne comprends absolument rien, 
y en a marre d'entendre les voisins discuter et s'engueuler sur la "situation délicate et passagère" dans laquelle nous sommes depuis au moins 50 ans, 
y en a marre de stresser mes parents tous les soirs quand je sors car la sécurité manque dans ce pays, 
y en a marre d'entendre des raisonnements politiques à 2 balles,
y en a marre de voir des barbus dans les journaux,
y en a marre de passer 2h dans les embouteillages pour arriver au boulot,
y en marre de voir que pendant ce temps le problème majeur de l'Ukraine est de trancher si Bob l'éponge est homosexuel ou pas, 
y en a marre de devoir constater tous les jours que tous les fonctionnaires de ce pays sont corrompus,
y en a marre qu'en 2012 nous n'avons toujours pas d'électricité, d'eau, de transports publiques, d'infrastructure routière ou d'égouts qui méritent leurs noms,
y en a marre qu'une soirée dans un roof top à la con puisse coûter un bras,
y en a marre que les salaires ne permettent pas aux jeunes d'avoir leur propre appartement et d'être indépendants,
y en a marre de cette frustration sexuelle, sommum de l'hypocrisie,
y en a marre de m'apercevoir tous les jours que les noms des politiciens n'ont pas changé depuis notre indépendance,
y en a marre de voir que l'esclavage existe encore dans notre société,
y en a marre que ce pays soit uniquement fait pour les VIP, dont les parents ont volé l'argent et les efforts du peuple pendant des générations,
y en a marre de voir que tout le monde s'en fou sans jamais réellement s'en fouttre,
y en a marre que rien ne change,
y en a marre que je ne puisse rien changer,
y en a marre des discours à la con qui prétendent que je peux changer, sans jamais proposer des actions concrètes avec un plan d'actions sur au moins 5 ans.

VOILA!
Y EN A MARRE DE CE PUTAIN DE PAYS DE CANARDS.

17.8.12

حان وقت الجودة

سمعت اليوم خبرية إنّو ابتداءً من شهر أيلول رح يتعمّم قانون منع التدخين بالأماكن العامة المغلقة...

حلو، حلو كتير! أنا بشجّع هالقانون. يلّي بيعرفني رح يضحك أكيد، بما إنّي "heavy smoker" بس تعوّدت بعد العيشة بدبي وأوروبا إنّو الدخان ممنوع يعني خلص الدخان ممنوع. 
قدّيش معقول يزبط هالقانون؟
مين معقول يطبق هيك قانون بلبنان ؟

تخيّلوا مجموعة نسوان حول ركوة قهوة/لألأة نازلين برش بالعالم، تخيّلوهن مع السيجارة والقهوة وكمية التثرثر يلّي بينبع من هيك جلسة.
هلّق تخيّلوا بلا سيجارة، تخيّلوا السمّ والتعصيب والـ"فودو"... يا رب السترة ...

أو تخيّلوا مثلاً "البزنس مان" اللبناني الأصيل، قاعد بـLina's بلا السيجار الطويل يلّي عادةً بيستعملو لينكز الـvalet تيجبلو السيارة بسّ يقرر يفل.

أو مثلاً، مثلاً يعني، ناس من عمرنا هيك سهرانين ورقص وياي و"جو دو لوميار"، والشبّ الجغل مش قادر يحمل سيجارة بإيد وكاس بإيد. بصير مش عارف صديقنا  شو بدّو يعمل بالايد الفاضية! معقول يصير في يمسكلها إيدا للآنسة يلّي صرلا ساعة بتترقوص بخلقتو، هيك بخفّ شويّ الكبت الجنسي بهالبلد.

أو مثلاً معقول سائق البوسطة يصير يركّز عالطريق بدل من سيجارته ويوقّف للركاب مطرح ما بدّن ينزلوا مش عند تاني مفرق؟ 
...
آخ يا بلدي! شو بدّك تغيير، ما عرفت تغيّر غير فشّة الخلق الوحيدة تبع شعبك...
ما هوّي إذا دخنّا أكتر من موت أسرع، بركي بينقرض جيلنا والجيل يلّي قبلنا، هيك منترك الساحة للجيل الجديد أبو الرّوايه النضاف المهفهفين. 

1.8.12

dream on


الجمعة الماضية حلمت إنّو ربحت باللوتو.
شفت بالحلم ورقة اللوتو الربحانة، شفت كدست دولارات وشفت كمان طفل عم يدبدب ... يُقال إنو الطفل بالمنام بيجيب الرزقة.

أول ما وعيت رحت شتريت ٤ شبكات، ولعبت كمان باللوتو الفرنسي على الانترنت... قلت بلكي يا عمي بالمنام كنت رابحهم باليورو ونسيت انّي لحّقت اصرفهم بالدولار؟

خبّرنا الأصحاب والأقارب عن هالمنام بكلّ براءة... وكترو الأصحاب فجأة، وصار كلّ واحد شايفو مرّة بحياتي يعملّي مشاريع وصار بدو يصير شريكي... وما ضل حدا ما بدو ينتقل من الرينو سيس للبورسش بفضل منامي الواعد ودبدبة هالطفل المعتّر.

وبلّشت التحليلات السوريالية لتفسير دبدبة الطفل...
وهل يا ترى بلّش  دبدبة بإيد اليمين أو الشمال؟ (إذا الشمال بكون فال)،
وهل كان حاطط بافيت زرقا؟ (بتبعد العين)،
وهل كانو أسنانه طالعين؟ (بتكون الرزقة كبيرة... إلّا إذا كانت امّو عم تضيّف سنينية بالمنام)
وهل طوله أكتر من عرضه؟ (ساعتها بكونو الدولارات بالصندوق) 
إلخ إلخ ...

بلا طول سيرة، طلعت نتيجة اللوتو اللبناني، وزبطت معي برقمين... شحادة يعني... وباللوتو الفرنسي صبنا رقم واحد... حسّيتها شفقة مش أكتر.

خلاصة الحديث: يا أيها الشعب المتمرد، يا ريت بتخفّفو تضيع وقت وتحليلات بلا طعمة عن اشيا بلا طعمة، وبتركّزو على تعمير هالبلد سوا بلكي بيصير عنا مجال لنحلم ومساحة خضرا ليدبدبو الأطفال.

24.7.12

1% Lebanese designers.


I went to Lebanon, and as I mentioned in my last post, I was going with a positive attitude to enjoy my whole vacation because I needed it. And I did, it was the best vacation I ever spent over there...between my friends' pub in jbeil - The best rock bar ever where we had our Extra Gathering - and my friends and family, it was great...nothing more to say. Only one thing caught my attention and I couldn't stop myself from writing about it ...

We went once to ABC Dbayeh - the whole concept of ABC dbayeh makes me want to puke by the way - the VIP cinema, the valet parking, the lips, the boobs, the chest hair and the cigars...but what triggered my anger was the "Lebanese designers" corner. I was curious to check out the work and encourage the designers by purchasing something from their collection, I grabbed a nice bag and asked the salesperson about the price. She said 250 $. I must have reacted with a weird facial expression as she told me " if you want something cheaper, you can check out these wallets, they are for 150 $ " Double weird expression, I thanked her and left...

I couldn't stop myself from thinking about the outrageous prices of the items in this section. Who are they selling them to? 99 % of the Lebanese population cannot afford these bags, and I mean some of the stuff are not even their designs, and I am sure the production costs are not that extravagant...

I would love to encourage the Lebanese designers but I won't pay for something quintuple it's value! Buying couches from "Souk el ahad" and selling them for 2000 $ is unacceptable. Putting a street name on a bag and selling it for 250 $ is not tolerated.

Instead of having affordable prices to empower the Lebanese production and the Lebanese artisans, well let's aim for the elite and to hell with the other 99% .
Too Bad !

19.7.12

موجز سريع بِجنّن


قدّ ما نفكّر ما رح نعرف كيف ماشي بلدنا.
إيه هيدي عم عيدا (أحسن ما حدا يتّهمني بإعادة الأفكار).
عم عيدا لأنّها بتجنّن... بلدنا بِجنّن!
كيف ماشي؟!
والله ما بعرف بس مبارح انتبهت إنّو وصلنا لمرحلةجديدة...
لعصر جديد صار فيه 
الـ UPS بدّو UPS ليجرّب يضلّ صاغ!
...
سورياليٌّ أنت يا بلدي
وفيك نعيشُ عالبلدي
قاعد عم بضحك وحدي
تعا قرّب قعاد حدّي
...

20.6.12

Post VIP

تنستعيد شوي تاريخنا:

بلّشنا بالسهرات والحفلات نعمل مطارح V.I.P ما في يفوت عليها إلّا يلّي صرلو بيّو كم سنة بيسرق بهالبلد، قلنا منيح...

بعدين إجاتنا السيارة الV.I.P ...  يلّي بصفها الفاليه باركينغ بكل حنان على مدخل المحل... بينما ما بيتردّد يعربش على شي رصيف أوعلى سيارة تانية بس بدو يصف السيارة العاده... كمان قلنا منيح...

بعدين إجتنا الخادمة الV.I.P ... يلّي بتجي من الجنسيّة الفيليبينية أو الأفريقية تتحكي فرنساوي مع الولاد... بينما الشعب العادي "بيكتفي" ببنغلادشية أو سيرلانكية بأحسن الحالات... كمان قلنا منيح...

بعدين إجتنا الشرموطة الV.I.P... هيدي  يلّي بتجي بتغنّي... كمان قلنا منيح...

بعدين إجتنا البيسّين الV.I.P... هيدي بتدفع أغلى شوي تتسبح فيها، بس على القليلي بتعرف إنّواللّي بفنترو فيها V.I.P... يقال  إنّو فنتورتهم بتشفي من جميع أمراض الجلد والحلق...

وهلأ إجتنا السينما الV.I.P يا عيوني... مقاعد جلد فحل مذبوح حلال، وصينية كافيار متصيدهم فلاديمير بوتين شخصياً، وشامبانيا على نعنع.

يعني شو بدنا نحكي. إنو خلص يعني قرفتونا بالV.I.P وهبلكن. بتعرفوا شو ؟ هات تنعمل بلدين: لبنان عادي ولبنان V.I.P.
وإذا بدّك تروح ع بلاد الV.I.P بتقدم طلب فيزا سياحة أو هجرة.


كان عبالي أوصفلكن شوي كيف بتكون حياة اللبناني الV.I.P بلبنان الV.I.P ولكن بتركها للمرّة الجاية إذا حبّيتو هالبوست.

تبقو خبروني

14.6.12

من بيروت لجونية

من أغنى الأوقات لإقدر لاحظ إشيا زغيرة، بتضحّك أو بتبكي، هيّي الأوقات يلّي بكون فيها بالنقل العام (هلّق أكتريّتو خاص بس ماشي الحال)...

طلعت بهالـ"فان" وسُرِرت لسماع تراتيل بدل التشتِك تِش والـ"بومبِك بوم" والتعواية السياسيّة عبُكرة الصبح. راقت معي وبلّشت المفاجآت البصرية تتوالى عليّي:

١. "الشوفير" حبّوب ومهذّب وعندو مكتبة كتب مقدّسة فوق مرايتو ومسابح وصلبان ويلّي بدّك بس كنّا رحنا معو عالأبديّة شي خمس مرّات بسبب مطاحشتو لأصحابو الفانات على غير ركّاب وبدل ما يسبّ للغير بقلّن: "روح! الله يلعنك!" أو "الله لا يوفّقك ويبليك!"...
منيح يلّي ما قلُّن "Vilain! Au coin"...

٢. بمحلّ معيّن على الأوتوستراد بيقطع من حدّنا سيارة للأمن الداخلي أشبه بجرّافة مصَورخة سبّبت بحادثين  ضلّت مكفّاية ولا سئلان يلّي سايقها عن حدا... يمكن كان كتير جوعان وحسّ إنّو في تهديد للأمن القومي فقرّر يضحّي بكمّ مواطن فداءً للوطن لحين وصوله عند الـ"دوا تشيكن" بأنطلياس...

٣. يافطة إعلانية كبيرة بمنطقة الذوق بتلفتلي نظري: "المعجزة يغنّي العمالقة".
أوووووه... شو هالعنوان السكسي-الشدّيد-الزجلي-الحنون، فعلاً أعجوبة الأعاجيب هالصبي الزغير يلّي بِوقفتو وعويناتو الـ"راي-بان" وقميصو المبهبط عليه أكيد رح يطلع شتلة "جغليّة" (من "جغل" jagal) لبنانية أصيلة.

٤. الستّ الختيارة اللّي بدّا تتشاطر على "الشوفير" وتدفع ١٥٠٠ ل.ل. بدل ٢٠٠٠ ل.ل. "ما أنا صرلي زمان ما جيت بالسرفيس وما بعرف إدّيش صارت التسعيرة! آخر مرّة دفعت ٥٠٠ ل.ل.!". تقبريني يا "تانت" شو إنّك عتيقة.

٥. العمّ يلّي طلع آخر وا حد قبل ما نوصل على جونية وعاد الخبريّة ذاتها شي ١٠ مرات وإنّو ضايع وإنّو نصبو الباص يلّي قبل وإنّو "إييييه... كلّ واحد إلو نصيبو من العذاب بهالحياة". بالآخر ساعدتو ونزل معي ووصّلتو مطرح ما كان رايح.

٦. وأخيراً وصلت على مكتبي بجونية بعد ما مشيت شي ربع ساعة، دوّرت الكمبيوتر، فتحت فايسبوك واكتشفت قطّة عم تنوّي أغنية كلّ تهبيل و ومقابيلها في نمر عم يستعدّ تا ياكلها! صدق بيّي لمّا قال عن كلّ وحدة مفكّرة حالها عم تغنّي: "ليك هيدي... طالع صوتا من ****!". بيّى مش بسّ طالع من هونيك... عم تغنّيلو كمان!
---

ومن بيروت لجونية يا عيوني...
شفت العجايب والله...
هلّا هلّا...

قطّ وغنيّة عفوني يا عيوني...
حالتنا معدومي واللّه...
هلّا هلّا...