22.1.13

About the smoking ban...

I was among the people who didn't like the idea of the smoking ban.
I also thought that it's stupid and that it was not the right time to apply it in Lebanon.

I still think there are lots of other problems and laws that the Lebanese government must oversee and amend, but the main subject here is the smoking ban. 

I spent 2 months in Lebanon and that made me understand how important this ban is.
Being a smoker myself and a person who respect laws (I try my best respecting traffic rules in Lebanon, but if I drive like in Europe, I wouldn't be here to write about it!), I think that the positive points of the non-smoking ban for me are : 

- First: Your smell when you come back home after a night in a bar. During summer, I swear that my own bones smelled like cigarettes!

-Second: When you go out of a restaurant or a bar to smoke, you get to mingle and get to know the other smokers. I really made a lot of new friends in our usual pub in Jbeil (hint: it's a rock bar). They're people I used to see in summer, but never talk to, because everyone was sitting at the same place with the same group they came with, every time. 

-Third: You get to smoke less, especially if it's cold or raining (ok, if you want to smoke, you'll always find a way to stand under a small roof, but sometimes there are no roofs). So it's kind of cool, to smoke less. (And please non-smokers save me from your quit smoking speeches, it isn't as easy as preaching about it).

However, of all the places I've been to in Lebanon, only a few are applying the law. I once witnessed a huge fight between a restaurant owner and a guy from the "Touristic police": the owner of the restaurant -where everyone was smoking chicha inside- didn't want to pay the fine and was cursing the guy, as if he made the law. 


It's really "sadly funny" to see how restaurants are making changes in their interior designs to allow their clients to smoke, like Lina's in Kaslik and many other places. 
I think there is not enough control over this, Lebanese don't and will never apply a law, they think they are clever enough to get around it by demolishing a wall, or building a tent... It's really sad to see this, as if they don't want to progress in any way. 

I am very proud of my friends (the owners of the pub in jbeil) because they are applying the law perfectly, knowing that both of them are smokers. 
There is a great lesson to learn from them, that sometimes to make our country better, we must stick to laws, even if they are not 100 % in our benefit. This my friends is what I call : العيش المشترك


توم اكسترا يذكركم : إن التدخين يؤدي إلى العمى، العمى بقلبكن. 

17.1.13

حوار فتّوش ١

حوار فتّوش عبارة عن أحاديث واقعيّة تجري بين أعضاء فريق توم إكسترا.
نتمنّى أن تتمتّعوا بقراءتها!
-------
سماح: دخلِك؟ شو في قايمين القيامة؟ في رجّال مات بالشارع من الجليد أو شي هيك؟

*بعد مرور بضعة دقائق*

سماح: رنا؟ غفيتي؟

*تجيب رنا وكأنّ شيئاً لم يكن*

رنا: ايه هيك خبروني، مات علي، كان يبقى يقعد على مدخل الجامعة الاميركية ببيروت
سماح: أوف! هوّي بيشتغل هونيك يعني؟
رنا: ما حدا بيعرف... بس إنّو بتعرف كيف لما واحد يموت - بعيد الشر عن قلبك - بتبلش تطلع الاخبار بلبنان... 
سماح: الله يرحمو... بسّ إنّو هيك شغلي بعد بتصير يعني؟ إنّو واحد يموت من الصّقعة بشارع بنصّ دين شارع ببيروت؟
رنا: حبيبي العالم عم تموت من الصقعة هيي وقاعدة عم تحضر التلفزيون، كيف تا واحد قاعد بالشارع! بتضحكني أوقات بعدك بتتعجب... ليش وين عايش إنت؟
سماح: أنا عايش بمزرعة يشوع... هاهايز!

*يحسّ  بالسخافة ويُكمل*

سماح: عن جدّ هلّق، إذا كان معروف هالقدّ هالمعتّر ليش ما كان حدا يساعدو؟ ولّا  مبسوطين في عامل جوّ قدّام المدخل؟
رنا: هلّق في ناس صارت تقول أنو جربو كذا مرة يساعدوا بس هو ما بيقبل. شو بعرّفني... بتسألني اسئلة كأنو انا بعرف، كل شي عرفتو انو صار اسمو شهيد وعملو مظاهرة وصار في مطالب من الدولة للإهتمام بالأشخاص المشردة...
سماح: والله هالقدّ؟ طيب عال، شي منيح... بس المهمّ ما تكون الخبريّة كلّها مبنيّة على عواطف وبسّ... متل وقت ما يموت شي مطرب أو مغنّية وبِبلّش الزجل والأشعار والعواطف الملهلبة على فايسبوك وعالتويتر وبِكي ونحيب!
رنا: حبيبي نحن شعب عاطفي. هيدا الحلو فينا تخيّل لو كنا شعب عملي....تخيلّ ملّا  لبكة!
سماح: لبكة كبيرة! منصير مثلاً بدل ما نكرّم الشخص المبدع (شو ما كان نوع الإبداع) وقت يقرط موتة ويتختخ ونستفيد على ضهرو ونعمل كوكتيل، منصير نكرّمو هوّي وعايش! وإذا كان عايش، منستحي نعبّر عن العواطف!
رنا: انت مش عم تفهم...في متل بقول: ما بتعرف قيمة اللي عندك إلّا بس تفقدو، فنحنا ما بدنا نزعّل حدا وبدنا نطبّق المتل... هيدي هي مش اكتر
سماح: صايرة فيلسوفة أكتر منّي!... برافو. طيّب ليكي؟ سامعة بالـ"إستراغون" (Estragon) شي؟

*تُصعق لسماعها هذا السؤال السخيف/الغريب وتجيب بتردّد*

رنا: هيدي عشبة؟
سماح: إيه... بتلعّيلي نفسي! إنتي شو بِلعّيلِك نفسِك؟
رنا: ممم... قرط الحكي عالفاضي، "حبيبي وتقبرني وتسلملي، انت متل اختي" ...و بعدين بيبزقوا بضهرك! هيدا الشي بـ لعّي متلاً
سماح: إيه... بس مش قدّ الـ"إستراغون"!... طيّب، شفناكي... سلّمي عالمحروس وبلّغي إنّو "جيلدا" بتسلّم عليه!
رنا: حبيبي كل واحد بتلعي معو على قد نفَسو... سلامك يوصل... بس بعد ما قلتلي مين "جيلدا"؟

*ترعُد السماء وتنقطع الكهرباء وتبقى "جيلدا" مجهولة الهويّة*